20 - أبريل - 2024

رام الله-اشتية يلتقي وزير خارجية البرازيل ويطلعه على آخر المستجدات

رام الله-اشتية يلتقي وزير خارجية البرازيل ويطلعه على آخر المستجدات

فلسطين الحدث-رام الله-١٧-٣-٢٠٢٤ التقى رئيس حكومة تسيير الأعمال محمد اشتية، وزير الخارجية البرازيلي ماورو فييرا، اليوم الأحد، حيث أطلعه على آخر المستجدات في الأراضي الفلسطينية في ظل استمرار عدوان الاحتلال على شعبنا في قطاع غزة والضفة الغربية بما فيها القدس.

وأكد أن الأولوية هي لوقف إطلاق النار والعدوان على شعبنا في قطاع غزة، وفتح كافة المعابر مع القطاع لإدخال المساعدات الاغاثية والطبية بما يلبي الاحتياجات، وإعادة الكهرباء والمياه.

وقال اشتية: “إلى جانب عدوان الاحتلال على شعبنا في قطاع غزة، تعاني الضفة الغربية بما في القدس من اقتحامات يومية وعمليات القتل والاعتقال، والاستيلاء على الأراضي والتوسع الاستيطاني، وإقامة المزيد من الحواجز، وتوظف كافة السبل والوسائل من أجل تدمير حل الدولتين”.

وأشار الى أن البرازيل هي من أوائل الدول التي اعترفت بفلسطين، داعيا لدعم جهود فلسطين بالحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة.

وثمن اشتية مواقف الرئيس البرازيلي لولا دا سيلفا في المحافل الدولية، بالوقوف الى جانب فلسطين الى جانب العدل والحق والسلام.

وقد شارك رئيس الوزراء في تكريم مؤسسة ياسر عرفات، للرئيس البرازيلي لويس أناسيو لولا دا سيلفا، بمنحه عضوية شرف في مجلس أمناء المؤسسة، وذلك خلال احتفالية نظمتها المؤسسة، في متحف الرئيس ياسر عرفات، بحضور عدد من الوزراء، وممثلي الفصائل والمؤسسات.

وأشاد اشتية بمواقف الرئيس البرازيلي، معربا عن أمله بأن يكون التكريم “عنوانا للصداقة الدائمة بين الشعبين”.

وأوضح أن الشعب الفلسطيني يكن الكثير من التقدير والعرفان للبرازيل قيادة وشعبا، منوها إلى موقف البرازيل المساند للشعب الفلسطيني، وكونها أولى الدول التي اعترفت بدولة فلسطين

مقالات ذات صله